الميلشيا تختطف أكثر من 40 فردا من ابناء مريس بالضالع

اليمن الإتحادية../

قامت المليشيا الانقلابية مساء أمس، بتنفيذ حملة اعتقالات واسعة لأبناء مريس في مديرية دمت محافظة الضالع، شملت عددا من التجار ومحلات الصرافة.

وتتعرض مديرية دمت التي يسيطر عليها الانقلابيين منذ نحو عامين لحملات اختطاف وتعسفات وارهاب مستمرة من قبل المليشيا الانقلابية .

وقالت مصادر محلية لـ “سبتمبر نت “: أن المليشيا الانقلابية اعتقلت العشرات من المواطنين من التجار والصرافين وأصحاب المحال التجارية من أبناء منطقة مريس، التي تصدت لمحاولات المليشيا الانقلابية من العودة الى مركز محافظة الضالع.

وأفادت المصادر ان المليشيا الانقلابية داهمت مساء امس, عدد من المحلات والبيوت التابعة لمواطنين من ابناء منطقة مريس, كان من بين المختطفين “نجل مالك شركة المريسي للدواجن” و “شركة المريسي للصرافة” و”انجاز للصرافة ومحلات الشيخ المريسي ومسعد منصر لمواد البناء وغيرهم، واقتادتهم المليشيا إلى جهة مجهولة.

وتأتي حملة الاختطاف عقب إلقاء الجيش الوطني والأجهزة الأمنية في مريس القبض على نجل القيادي الحوثي اليافعي المسئول عن جبل التهامي بجبهة مريس- دمت والذي قتل أثناء مشاركته بحملة للمليشيا الانقلابية على جبن قبل عدة أشهر.

وأفادت المصادر أن المليشيا الانقلابية منعت اهالي المختطفين من الدخول الى مركز ادارة المليشيا الانقلابية للسؤال عن أقاربهم والاطمئنان عليهم.