قلق بريطاني من تطورات الأوضاع باليمن وروسيا تجدد دعمها للشرعية

اليمن الإتحادية../

أعربت بريطانيا عن قلقها من الوضع الحالي في العاصمة صنعاء، مشددةً على ضرورة استمرار الجهود للعودة الى المسار السلمي ودعم جهود المبعوث الاممي، في حين جددت روسيا دعمها للشرعية في مسعاها لاستعادة الدولة وتحقيق السلام.

جاء ذلك خلال لقاءات منفصلة لوزير الخارجية عبدالملك المخلافي مع سفيري روسيا الإتحادية وبريطانيا.

وجدد المخلافي تمسك الحكومة اليمنية بخيار السلام ودعم جهود المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الى اليمن إسماعيل ولد الشيخ.

وأشار الى أَن الحوثيين يثبتون كل يوم أنهم ليسوا مستعدين للسلام وغير راغبين فيه وتصريحاتهم الاخيرة بتهديد الملاحة في البحر الأحمر والتمسك بمواقفهم المتعنتة تدل على سلوك الجماعة المتطرفة الرافض للسلام.

وأكد السفير البريطاني سايمون شيركليف عن دعم الحكومة البريطاني القوي للحكومة اليمنية، معبراً عن قلقه من الوضع الحالي في العاصمة صنعاء وضرورة استمرار الجهود للعودة الى المسار السلمي ودعم جهود المبعوث الاممي الى اليمن لتحقيق السلام واستعادة الدولة في اليمن.

كما أكد السفير الروسي فلاديمير ديدوشكين على دعم حكومة بلاده للحكومة الشرعية اليمنية في مسعاها المشروع لاستعادة الدولة وتحقيق السلام.