الرئيس يشيد بانتصارات الجيش في جبهة الساحل الغربي

اليمن الإتحادية../
أجرى الرئيس عبدربه منصور هادي، رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، مساء اليوم، إتصالاً هاتفيا بقائد مقاومة تهامة عبدالرحمن الحجري، والقائد الميداني لجبهة الساحل الغربي، عبدالرحمن المحرمي ابو زرعة للاطلاع على سير العمليات العسكرية في الساحل الغربي .

أشاد فخامة الرئيس بالانتصارات الكبيرة التي يحققها أبطال الجيش الوطني والمقاومة في جبهة الساحل الغربي والتي أثمرت عن تحرير مديرية حيس ثاني مديريات محافظة الحديدة من سيطرة الميليشيات الحوثية الإيرانية .. مؤكداً أهمية هذه الانتصارات في تحرير الساحل الغربي وصولاً الى ميناء الحديدة من سيطرة الميليشيات التي باتت تستخدمه لتنفيذ عمليات إرهابية تستهدف حركة الملاحة الدولية في البحر الأحمر .

وشدد الرئيس هادي على ضرورة استمرار العمليات العسكرية في الساحل الغربي في مختلف الجبهات حتى تحرير كامل التراب اليمني من هذه المليشيا الإرهابية.. داعياً كافة أبناء تهامة الى مواجهة الميليشيا الكهنوتية والمساهمة في تحرير محافظة الحديدة ومينائها من الميليشيات التي تسعى بالعودة باليمن الى عصور الإمامة الكهنوتية.

وأشاد بالجهود الكبيرة التي تقدمها المملكة العربية السعودية وباقي دول التحالف العربي الداعم للشرعية من خلال وقوفهم المشرف الى جانب أشقائهم من أبناء الشعب اليمني في مواجهة المليشيا الانقلابية الإيرانية التي تحاول جر المنطقة الى أتون صراعات مذهبية وعرقية خدمة منهم لأطراف خارجية لا تريد لليمن والمنطقة الأمن والاستقرار.

بدورهما أطلع الحجري والمحرمي فخامة الرئيس على آخر المستجدات وسير العمليات العسكرية التي أثمرت عن تحرير مركز مديرية حيس لتصبح حيس بأكملها بيد قوات الجيش الوطني تحت غطاء جوي من مقاتلات التحالف العربي، وسط اندحار الميليشيات وسقوط العشرات من عناصرها بين أسير وقتيل وجريح فيما لاذ البقية بالفرار نحو مديرية الجراحي شمالا.

وأكدا أن العمليات العسكرية ستتواصل حتى استكمال تحرير الساحل الغربي من الميليشيات .. مثمنين لفخامته إشرافه المباشر ومتابعته المتواصلة لسير المعارك في جبهة الساحل الغربي التي تحظى باهتمام كبير لأهميتها المحلية والعربية والدولية .